top of page

تطوير وسائل النقل الحضري تفوق مفاهيم التفكير التقليدي

نحن دائماً ملتزمون بإعادة صياغة أهدافنا وتطويرها، بغية تقديم أكثر من مجرد وسائل نقل مريحة وسهلة الوصول. نحن نسعى بجد لتحقيق مكانة ريادية في مجال تطوير النقل الحضري وابتكار تقنيات جديدة تدفع مدننا نحو التنمية المستدامة. منذ اليوم الأول، كنا ملتزمين بتوفير وسائل نقل سهلة الاستخدام وصديقة للبيئة، مما يساعد الناس على الانتقال دون التسبب في تلوث بيئي. نحن نعمل جاهدين على تطوير خدمات تعزز استدامتنا واستدامة مدننا.




كانت وسائل النقل المشاركة الصغيرة، مثل السكوترات والدراجات، تحتل مكانة ضعيفة في السوق في السابق، حيث كان يُنظر إليها بصفة أساسية على أنها وسائل ترفيهية بدلاً من وسائل نقل مستدامة. وغالباً ما كانت تُستخدم من قبل الأطفال والكبار الذين يمتلكون سيارات خاصة.

ولكن في السنوات الأخيرة، شهدت وسائل النقل المشاركة الصغيرة زيادة في شعبيتها نتيجة للعديد من المزايا التي تقدمها، مثل صديقتها للبيئة وسهولة استخدامها وسهولة الوصول إليها. وقد أصبحت خيارًا جيدًا للتنقل على مسافات قصيرة، مما يعمل على تقليل ازدحام حركة المرور.

ونتيجة لذلك، بدأت العديد من المدن في الترحيب بوسائل النقل المشاركة الصغيرة، وبدأت شركات النقل في الاستثمار في هذه الوسائل، مما أدى إلى زيادة عدد وتوفرها في الشوارع.

في دبيب، رأينا في هذه الوسائل فرصة رائعة لتغيير نظرة الناس إلى السكوترات ووسائل التنقل الصغيرة بشكل عام. استغللنا هذه الفرصة وقمنا بتطويرها، وقمنا بنشر ثقافة الوعي بفائدة استخدام السكوتر المشارك ووسائل النقل المشابهة بدلاً من السيارات في الرحلات القصيرة.

اليوم، نرى ثمار جهودنا. أصبح الناس أكثر وعياً بالبيئة وأصبحوا أكثر رغبةً في استخدام وسائل النقل المستدامة مثل السكوترات والدراجات بدلاً من السيارات في رحلاتهم اليومية.

نحن مسؤولون عن التغيرات المناخية والانبعاثات غير الضرورية للكربون. نحن مسؤولون عن الحفاظ على استدامة البيئة في مدننا. ولكننا لسنا عاجزين، بل يمكننا اتخاذ إجراءات ملموسة في حياتنا اليومية. يمكننا اختيار استخدام وسائل النقل المستدامة وشراء المنتجات المحلية والتخلص من النفايات بشكل صحيح. قد تبدو هذه الإجراءات صغيرة، ولكنها تلعب دورًا هامًا. إذا تعاوننا جميعًا، يمكننا تحقيق تغيير كبير، والمساهمة في مكافحة تغير المناخ وحماية البيئة، وخلق مستقبل أكثر استدامة للأجيال القادمة.

نحن نركز دائمًا على الاستدامة، ولدينا معايير صارمة لعملياتنا. ونحن نبحث باستمرار عن طرق جديدة لتقليل التكاليف والانبعاثات غير الضرورية. نحن نعمل على توفير حلول داخل المدن للحفاظ على البيئة، لأن استدامة البيئة هي هدفنا الرئيسي.



سكوتر كهربائي

عندما ابتكرنا حلاً لمشكلة إعادة شحن البطاريات، قررنا بناء بنية تحتية موزعة في المدن لإعادة الشحن باستخدام الطاقة المتجددة. هذا الاقتراح سيساعد في تقليل التكاليف الإدارية ويمكن أن توفر محطات الشحن هذه خدمة ذاتية للمستخدمين. على سبيل المثال، إذا كنت قريبًا من محطة الشحن، يمكنك الحصول على خصم على تكلفة الرحلة إذا قمت بوضع البطارية على الشاحن أو استبدالها بنفسك. هذه الأفكار لا تزال في مرحلة التطوير، ولكننا ملتزمون بتحقيقها في الواقع. نحن واثقون من أن الناس يدركون مسؤوليتهم تجاه البيئة التي يعيشون فيها.

نحن نعمل أيضًا على توفير نقاط شحن متوزعة في المدن، سواء داخل المراكز التجارية أو المطاعم والمحلات التجارية، لجعل وسائل النقل الصغيرة أكثر استدامة. زيادة توافر هذه النقاط ستقلل من الرحلات التشغيلية لتبديل بطاريات السكوترات وستساهم في تقليل انبعاثات الكربون وتحسين جودة الهواء في المدن.

استضافة نقاط الشحن في المحلات التجارية ستكون أيضًا عاملاً مهمًا في جذب العملاء، حيث سيتمكنون من شحن سكوتراتهم أثناء التسوق أو تناول الطعام، مما يوفر لهم الوقت والجهد. نختبر هذه الفكرة مبدئياً في بعض أحياء مدينة الرياض، ونأمل في نجاحها لتعميمها في مدن أخرى في المملكة العربية السعودية.


Comentarios


bottom of page